شركة النفط العُمانية للتسويق توقع اتفاقية طويلة الأجل مع ميناء الدقم
شركة النفط العُمانية للتسويق توقع اتفاقية طويلة الأجل مع ميناء الدقم

مواصلةً توسيع نطاق خدماتها وتلبية احتياجات السلطنة المتنامية لخدمات الوقود، وقعت شركة النفط العُمانية للتسويق اتفاقية طويلة الأجل مع شركة ميناء الدقم، بهدف تزويد الميناء بوقود عالي الجودة. وتنص الاتفاقية على إنشاء شركة النفط العمانية للتسويق، شركة تسويق الوقود الوحيدة المرخصة في ميناء الدقم، لمحطة وقود متنقلة بسعة عالية. وقد وقع الاتفاقية ديفيد خليفة، الرئيس التنفيذي لشركة النفط العُمانية للتسويق، والفاضل ريجي فيرمولن، الرئيس التنفيذي لشركة ميناء الدقم، في المكتب الرئيسي لشركة ميناء الدقم. وتأتي هذه الخطوة ضمن استراتيجية شركة النفط العُمانية للتسويق لإعادة التعريف بقطاع الوقود بالسلطنة، حيث تقوم ببناء مرافق لتخزين الوقود في ميناء الدقم بما في ذلك محطة لتزويد السفن بوقودها ذو المواصفات العالمية.

وفي تعليق له حول هذه الاتفاقية، قال المهندس عامر بن سهيل جعبوب، مدير عام الأعمال التجارية في شركة النفط العُمانية للتسويق: "نحرص دائماً على تعزيز خدماتنا البحرية بشكل متنامي، وتعزيز مكانتنا كأبرز مزودي خدمات الوقود عالية الجودة. ونثق بأن هذه الخطوة هي إنجاز أخر يضاف إلى سجل علاقاتنا الناجحة مع ميناء الدقم، ودعم جهوده الرامية لإبراز مكانته كبوابة تجارية دولية ومركزًا استراتيجيًا مهمًا للاستثمار الصناعي والاقتصادي". وأضاف: "فأهدافنا اليوم لا تنحصر حول تقديم خدماتنا خارج حدود السلطنة فحسب؛ بل نسعى دون كلل لتلبية احتياجات البلاد من الوقود، ودفع عجلة التقدم والنمو الإقتصادي".

وتجدر الإشارة أنّ هذه الاتفاقية تأتي ضمن سلسلة من الاتفاقيات التي تفتخر شركة النفط العُمانية للتسويق بتوقيعها مع أكبر مشاريع التنمية في السلطنة وضمن استراتيجيتها الطموحة لتنويع مصادر الدخل في السلطنة. كما، وتسعى الشركة نحو المزيد من فرص التوسع محلياً ودولياً، مع التركيز على إيجاد شراكات استراتيجية وتوفير خدمات تتعدى الوقود لجميع عملائها، وتهدف الشركة إلى أن تكون ضمن أبرز 5 شركات لتسويق الوقود في دول مجلس التعاون الخليجي بحلول عام 2025.