شركة النفط العُمانية للتسويق تتوسع عالمياً بدخولها أسواق المملكة العربية السعودية وتنزانيا
شركة النفط العُمانية للتسويق تتوسع عالمياً بدخولها أسواق المملكة العربية السعودية وتنزانيا

تواصل شركة النفط العُمانية للتسويق توسيع رقعة انتشارها العالمية حيث تستمرعملياتها في المملكة العربية السعودية وتعتزم توفير خدماتها المبتكرة في تنزانيا أيضاً. وتوفر الشركة محطات خدمة متكاملة تضمن تقدمها بخطوات ثابتة نحو تحقيق خطتها التنموية الاستراتيجية، إضافة إلى إثراء تجربة عملائها وأصحاب المصلحة وإيجاد قيمة مضافة لهم.

هذا وكانت شركة النفط العُمانية للتسويق قد افتتحت أول محطات خدمتها المتكاملة في مدينة الدمام بالمملكة العربية السعودية في عام 2018 حيث شُيدت على مساحة 40,000 متر مربع وتضم مقاهي واستراحات ومرافق غسيل سيارات عالية المستوى. وتخطط الشركة لإنشاء أربع محطات خدمة متكاملة في السعودية خلال العام الجاري ومن المقرر أن تدشن ثاني محطاتها بحلول شهر أبريل المقبل على أن تفتتح محطتين إضافيتين في منتصف عام 2019. وتأتي هذه الخطوة في إطار رؤية الشركة الرامية إلى توسيع استثماراتها خارج السلطنة وتستهدف سوق بيع الوقود بالتجزئة في تنزانيا بالإضافة إلى سوق المحلات التجارية والطعام والخدمات الأخرى.

وتعليقاً على ذلك، قال ديفيد خليفة، الرئيس التنفيذي لشركة النفط العُمانية للتسويق: "بالإضافة إلى تعزيز أعمالنا على الصعيد الدولي، قررنا البدء في خطتنا التوسعية في دول الجوار نظراً لوجود تشابه كبير بين أسواقها والسوق العُماني فيما يتعلق بطبيعة الأعمال ومتطلبات المستهلكين وكذلك لترويج اسم السلطنة. ولا شك أن محطات الخدمة في المملكة العربية السعودية ستتجاوز توقعات ومتطلبات العملاء والمستهلكين وتعد بمثابة ترجمة حقيقية لالتزامنا بتوفير خدمات ومنتجات عالية الجودة. فهدفنا دائماً هو إثراء تجربة العملاء في كل رحلة وأن نكون الوجهة المثالية لهم على كل الطرقات".

وأضاف: "ويأتي استثمارنا في تنزانيا نظراً لما تشهده من نمو متوقع في عدد المركبات وفي اقتصادها الكلي، فضلاً عن استقرار الوضع السياسي هناك. ونثق أن منتجاتنا ستخدم هذا التطور المتوقع وستلبي متطلبات هذا السوق المتنامي واحتياجاته".

جديرٌ بالذكر أن شركة النفط العُمانية للتسويق تهدف إلى أن تكون ضمن أبرز 5 شركات لتسويق الوقود في دول مجلس التعاون الخليجي بحلول عام 2025. ومن خلال استراتيجيتها التقدمية، تواصل الشركة جهودها لقيادة القطاع من خلال طرح منتجات وخدمات مبتكرة في كافة جوانب الأعمال على الصعيدين المحلي والدولي. تتضمن خطط الشركة لعام 2025 نقلة نوعية لامتلاك 40% من حصة السوق المحلية، وزيادة معدل توزيع مواد وزيوت التشحيم، فضلاً عن توسيع رقعة انتشار محطات خدماتها في مختلف أنحاء السلطنة. كما لا يقتصر التزام الشركة على توفير الوقود فحسب بل يتضمن أيضاً ترسيخ مكانة علامتها التجارية من خلال إيجاد سلسلة من مراكز الخدمة التي تقدم عروض شاملة ومتكاملة تضم التسوق والمنتجات والخدمات الغذائية.